شبكة الاخبار المحلية و الدولية


شبكة الاخبار المحلية و الدولية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
عناصر الجيش العربي السوري تبسط سيطرتها بشكل كامل على قريتي زور السوس وكريمش بمنطقة السطحيات بريف حماة الجنوبي الشرقي.
مصدر عسكري : وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية تفرض سيطرتها على بلدات غريمش و زور السوس والزيادية والشيخ عبد الله بريف حماة الجنوبي الغربي والجنوبي الشرقي
وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبي تقضي على 15 إرهابيا في تيرمعلة بريف حمص الشمالي
أهم المستجدات الإخبارية حتى ظهيرة اليوم الخميس 2015/12/31 * القوات السورية تحرر قرى وبلدات زورسريحين والمكتوت وجنان والصارومية ورعبون والمخرز والمرادية بريف حماة الشرقي * انفجار سيارة مفخخة بالقرب من مدخل مدينة حريتان في ريف حلب الشمالي، التفجير أدى إلى سقوط قتلى وجرحى ووقع في مناطق سيطرة الجبهة الشامية وجبهة النصرة * الخارجية الروسية: اتهامات انقرة للقوات الجوفضائية الروسية باستهداف المدنيين في سوريا عبثية ولا تستند إلى أدلة * موسكو تنوي مطالبة الرياض بتقديم توضيح على خلفية اتهام عادل الجبير روسيا بقتل زهران علوش * ارتفاع حصيلة تفجيرات القامشلي إلى 18 شهيداً و43 جريح * الجيش السوري يستعيد بمساندة اللجان الشعبية السيطرة على قرية الصمدانية الغربية في ريف القنيطرة
حلب الجيش السوري يتقدم من بلدة الزربة ويقترب من حي الراشدين أربعة وخمسة بريف حلب،ويستعد لاستكمال العمليات العسكرية في العديد من المحاور بريف حلب الاعلام الحربي : الجيش اليمني واللجان الشعبية يعلنون السيطرة على موقع القرن والاجزاء الشمالية الغربية لموقع الدود في جيزان
ليمن | تدمير عربتي برادلي واحتراق مخزن أسلحة ودبابة ودك مواقع في ‫#‏جيزان‬ دكت القوة الصاروخية للجيش واللجان الشعبية، عدداً من المواقع العسكرية السعودية في مناطق متفرقة بجيزان. وأوضح مصدر عسكري أن القوة الصاروخية دكت مواقع شعب الدهمي والغرف والحمر والمعزاب والسرداح وموقع في وادي المعين. وأكد المصدر احتراق مخزن أسلحة ودبابة إبرامز بموقع القرن في الخوبة خلال قصف صاروخي استهدف الموقع. كما تم تدمير عربتي برادلي بصواريخ موجهة في كبري الخوبة، وخلف موقع المنتزه. وأمطرت مدفعية الجيش واللجان الشعبية مواقع المهدف وقزع، وبرج الدخان ما أدى إلى اشتعال النيران فيه. وكانت القوة المدفعية قد استهدفت في وقت سابق اليوم تجمعا للجنود السعوديين جنوب الثوابتة في منطقة جيزان، ما أدى إلى مصرع 11 عسكرياً منهم.
مصدر عسكري: وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية تفرض سيطرتها على بلدات غريمش وزور السوس والزيادية والشيخ عبد الله بريف حماة الجنوبي الغربي والجنوبي الشرقي
الاعلام الحربي : مجاهدي المقاومة الإسلامية (حزب الله) يدمرون 3آليات ودبابة واحدة للمجموعات التكفيرية على جبهة ريف حمص الشرقي ومقتل 15 عنصراً.
أكدت وسائلُ اعلامِ العدو ان جيشَ الاحتلالِ لا يزالُ في حالِ تأهبٍ قصوى على الحدود الشمالية بانتظار ردِ حزبِ الل على اغتيال الشهيد سمير القنطار. وقد جال رئيسُ اركان جيش العدو غادي آيزنكوت على تلك الحدود للاطلاع على الاستعدادات.
الاعلام الحربي : الجيش السوري يتقدم من بلدة الزربة ويقترب من حي الراشدين أربعة وخمسة بريف حلب, ويستعد لاستكمال العمليات العسكرية في العديد من المحاور بريف حلب
مقتل القيادي لدى الجماعات المسلحة الرائد الطيار الفار الإرهابي ‘حسين علي المحمد‘ في ريف_حماة، خلال الاشتباكات مع وحدات الجيش_السوري .الاعلام الحربي: الاحتلال يضع المكعبات الإسمنتية على مدخل طريق الكسارة جنوبي الخليل قبل قليل
انتحاري ينجح بتفجير مفخخته ويقضي ويصيب العشرات من أقرانه.. مصادر أهلية: انتحاري من تنظيم النصرة ينفجر مع سيارته لحظة صعوده إليها للتوجه إلى هدفه ويقتل معه ما لا يقل عن 5 إرهابيين بينهم مسؤولي التفخيخ لدى تنظيمه ويصيب 13 آخرين في منطقة آسيا قرب بلدة حريتان بريف حلب الشمالي
الجيش اللبناني يقضي على إرهابي ويحبط محاولته التسلل لأحد مراكزه في جرود عرسالقضى الجيش اللبناني اليوم على إرهابي أثناء محاولته التسلل إلى أحد مراكزه في وادي عطا على السلسلة الشرقية في جرود عرسال شرق لبنان. وأشارت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام إلى أنه “تم استدعاء خبير عسكري لمعرفة ما إذا كان الإرهابي يرتدي حزاما ناسفا كان ينوي تفجيره بعناصر المركز”. وكانت قوى الأمن العام اللبناني أوقفت في وقت سابق اليوم إرهابيا لبنانيا لانتمائه إلى تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي ودخوله إلى سورية خلسة عبر تركيا.
حزب الشعوب الديمقراطي يقدم شكوى قضائية ضد أردوغان ووزراء حكومة حزب العدالة والتنمية بتهمة تحريض الشعب على الحقد والكراهية قدم حزب الشعوب الديمقراطي التركي شكوى قضائية ضد رئيس النظام التركي رجب أردوغان وعدد من وزراء حكومة حزب العدالة والتنمية بتهمة تحريض الشعب على الحقد والكراهية. وذكر موقع راديكال أن حزب الشعوب الديمقراطي قدم شكوى قضائية إلى هيئة ادعاء انقرة ضد أردوغان ورئيس وزرائه أحمد داود أوغلو ونواب رئيس الوزراء ووزيري العدل والعمل والامن الاجتماعي والمتحدث باسم الرئاسة التركية بتهمة تحريض الشعب على الحقد والعداوة ومنع استخدام الحقوق السياسية وقمع حرية التعبير عن القناعات والتحريض لارتكاب الجريمة والإهانة. وكان رئيس حزب الشعوب الديمقراطي التركي صلاح الدين دميرطاش وصف الجمعة الماضي السياسات الخارجية التي تنتهجها حكومة حزب العدالة والتنمية في تركيا بـ “الفاشلة والخطرة” وأكد أن نظام أردوغان ينتهج سياسات إرهابية تتمثل بالقتل والدمار في البلاد.
الخارجية الروسية: تنظيما “جيش الإسلام” و”أحرار الشام” إرهابيان ويجب القضاء عليهما
الاعلام الحربي : محكمة تابعة لسلطات آل خليفة الحاكمة في البحرين تصدر أحكاما تراوحت بين السجن المؤبد والإعدام على 23 معارضا لنظام آل خليفة وسياسته الاعلام الحربي : حماة الجيش يتابع تقدمه ويسيطر على قرى الجنان وكريمش وتتقدم باتجاة زور السوس بريف حماة الشرقي وسط اشتباكات وقصف مدفعي يستهدف مناطق انتشار المسلحين هناك الاعلام الحربي : أنباء أولية عن تفجير انتحاري ’’داعشي’’ سيارته المفخخة بمقرات مسلحي ’’الجبهة الشامية’’ و’’جبهة النصرة’’ في منطقة آسيا في ريف حلب الشمالي الاعلام الحربي : تركيا شرطة العمليات الخاصة التابعة لنظام رجب طيب أردوغان قتلت ممرضا يدعى عبد العزيز يورال أثناء إسعافه امرأة مصابة في مدينة جزرة التابعة لمحافظة شيرناق جنوب شرق تركيا.
موسكو تطالب أنقرة بملاحقة قتلة الطيار الروسي ومعاقبتهم
الرئيس الصربي: رفضت دعوة أنقرة للتوسط بينها وبين موسكو
وكالة الأمن القومي الأمريكية تتجسس على أردوغان
داوود أوغلو: لم أعط أمرا بإسقاط القاذفة الروسية سو – 24
أردوغان: لن نتهاون في الحملة العسكرية ضد المسلحين الأكراد
بوتين يقر الاستراتيجية الجديدة للأمن القومي الروسي
موسكو تنفي اتهامات أنقرة باستهداف مدنيين في سوريا
عناوين الصحف العربية ليوم الخميس 31 - 12 - 2015 أبرز عناوين الصحف العربية ليوم الخميس 31 - 12 - 2015 الثورة السورية: - القضاء على العديد من التكفيريين بينهم ما يسمى أمير «النصرة» بريف إدلب..وتدمير مقرات لداعش بدير الزور.. فرار جماعي للإرهابيين.. والجيش يتقدم على عدة محاور داخل الشيخ مسكين.. ويستعيد روابي الطحين الغربية والشرقية بريف حمص. - الطيران الروسي يستهدف 424 موقعاً للإرهابيين فس 8 محافظات بينها اجتماع لمتزعمي داعش في الرقة. - بوتين لأوباما: العلاقة الروسية الأمريكية عامل رئيسي لضمان الأمن الدولي. - روسيا: الحل ليس رهناً بالانتخابات الامريكية ... جيش الإسلام وأحرار الشام إرهابيان ولا مكان للإرهابيين في المفاوضات. الأهرام المصرية : - السيسي يشهد الاحتفال بإطلاق مشروع تنمية واستصلاح 1٫5 مليون فدان من الفرافرة..القوات المسلحة تبدأ باستصلاح وزراعة 10 آلاف فدان وإنشاء 3 قرى كنواة للريف الجديد - حلم يتحقق على أرض الواقع.... الرئيس يدشن مشروع استصلاح 1.5 مليون فدان بالفرافرة. - تأجيل نظر استئناف حمدي الفخراني على حكم حبسه فى قضية الابتزاز.... دفاع المدعى بالحق المدني يؤكد ثبوت الجريمة.. ومحامي المتهم يدفع بعدم جدية التحريات - العالـم يستعد لاستقبال ٢٠١٦ بالاحتفالات والاحتياطات الأمنية. كيهان الإيرانية: - القوة الصاروخية اليمنية تدك ميناء جيزان وعدة مواقع عسكرية للعدوان وتصيب بارجة اخرى في المخا. - لاريجاني: المباحثات النووية أبقت التكنولوجيا وألغت الحظر ووفرت أرضية تسريع النمو الاقتصادي. - المرجع مكارم شيرازي: ما وقع في نيجيريا مصيبة كبرى في العالم الاسلامي. - التغيير والاصلاح: يدعو لكشف الحقائق في مسألة خطف الامام الصدر. - وول ستريت جورنال: واشنطن تنصتت على محادثات هاتفية بين مسؤولين إسرائيليين ونواب أميركيين. - مؤتمر الوحدة الاسلامية: ما تتعرض له بلدان المسلمين من أخطار ودمار يخدم الصهيونية والاستكبار العالمي. الحياة اللندنية: - تأهب عالمي ضد الإرهاب. - محاولة لاستعادة «خط الدفاع» عن دمشق. - أميركا وإيران تتبادلان اتهامات بـ «التحرّش» في هرمز. - الجبوري مطمئن ويستبعد تغييراً ديموغرافياً. الشرق الأوسط: - مجلس الامن يتجه لإدراج مزيد من الحوثيين في قوائمه السوداء. - رأس السنة بلا احتفالات في باريس وبروكسل وموسكو. المدى العراقية: - الحكومة تعتزم الطعن بـ 10 فقرات في الموازنة أضافها البرمان دون علمها. - برلمانيون: الترشيق الوزاري أفضل قرارات العبادي وتخفيض الرواتب أسوأها. - بارزاني يهنئ رئيس الوزراء بتحرير الرمادي. - قوة أمريكية خاصة تنفذ ثالث عملية إنزال في الحويجة. الدستور الأردنية: - النسور بحث مع «المبادرة النيابية» صعوبات تطبيق التسهيلات «لأبناء الأردنيات». - إصابة ضابط وفرد ومقتل مطلوب بإطلاق نار في مركز أمن غور الصافي. - التحالف الدولي: 700 مقاتل من داعش ما زالوا في الرمادي. - إسرائيل تبحث «تجريم» التكبير بوجه المستوطنين. - السفير التركي: الأردن تجنب إشكاليات الربيع العربي بالاصلاحات. الأنباء الكويتية: - إصدار 65154 شهادة ميلاد في 2015 منها 34227 للوافدين. - الكويتيون زادوا 30927 خلال 2015. - 25- 35 فلساً زيادة البنزين. - شراء «كيبكو » لـ «البنك الأردني » ب 200 مليون دينار. الرياض السعودية: - خادم الحرمين يؤكد مواقف المملكة الثابتة تجاه فلسطين. - الوزير الجبير يبحث القضايا الإقليمية مع الرئيس السبسي. - السجن 14 عامًا لمهاجم قنصلية المملكة بكراتشي في 2011. - سقوط طائرة بحرينية في جازان ونجاة قائدها. الخليج الاماراتية: - إنزال عراقي - أمريكي في الحويجة وصد هجوم لـ «داعش» على سدة الثرثار . - نتنياهو يزوّر التاريخ: «الحرم الإبراهيمي لنا وسيظل للأبد لنا». - روسيا تقصف 424 هدفاً في سوريا خلال يومين. - «الإفتاء» المصرية تؤكد وحدة الأهداف بين «داعش» و«الإخوان». - سقوط مقاتلة بحرينية ونجاة قائدها .. والسعودية تدمر صاروخاً حوثياً. عُمان العمانية: - مجلس الوزراء يقر عددا من الإجراءات لمواجهة تأثيرات انخفاض النفط لاستدامة الأوضاع المالية. - لجنة حكومية تحدد أسعار «المحروقات» بصفة شهرية. - التأكيد على تكاتف الجهود للتغلب على التحديات الاقتصادية. - اعتماد الهيكل التنظيمي للهيئة العامة للتعدين والتحضير للاستراتيجية. العرب القطرية: - شركات التأمين تغطي المواطن من أول يونيو. - الأمير وولي عهد البحرين يستعرضان العاقات. - انطاق شركة إنتاج الكهرباء بالطاقة الشمسية 2016.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» البنك الدولي: (ربع الفلسطينيين فقراء)
الجمعة يناير 01, 2016 7:04 pm من طرف Admin

» تقرير: 2015 كان الأسوأ اقتصاديا على غزة بسبب الحصار الإسرائيلي المتواصل و الاعتداءات المتكررة على القطاع
الجمعة يناير 01, 2016 7:03 pm من طرف Admin

» حزب الشعوب الديمقراطي يقدم شكوى قضائية ضد أردوغان ووزراء حكومة حزب العدالة والتنمية
الجمعة يناير 01, 2016 12:25 am من طرف Admin

» الخارجية الروسية: تنظيما “جيش الإسلام” و”أحرار الشام” إرهابيان ويجب القضاء عليهما
الجمعة يناير 01, 2016 12:25 am من طرف Admin

» موسكو تطالب أنقرة بملاحقة قتلة الطيار الروسي ومعاقبتهم
الجمعة يناير 01, 2016 12:24 am من طرف Admin

» الرئيس الصربي: رفضت دعوة أنقرة للتوسط بينها وبين موسكو
الجمعة يناير 01, 2016 12:24 am من طرف Admin

» وكالة الأمن القومي الأمريكية تتجسس على أردوغان
الجمعة يناير 01, 2016 12:23 am من طرف Admin

» داوود أوغلو: لم أعط أمرا بإسقاط القاذفة الروسية سو – 24
الجمعة يناير 01, 2016 12:23 am من طرف Admin

» العراق.. مقتل 34 مسلحاً من ‘داعش‘ وتدمير 5عجلات و9 مواقع لهم
الجمعة يناير 01, 2016 12:22 am من طرف Admin

الساعة
بيانات العضو
زائر عدد مساهماتك: 0
الملف البيانات الشخصية تفضيلات التوقيع الصورة الشخصية البيانات الأصدقاء و المنبوذين المواضيع المراقبة معلومات المفضلة الورقة الشخصية المواضيع والرسائل الرسائل الخاصة أفضل المواضيع لهذا اليوم مُساهماتك استعراض المواضيع التي لم يتم الرد عليها استعرض المواضيع الجديدة منذ آخر زيارة لي

زائر عدد مساهماتك: 0
الملف البيانات الشخصية تفضيلات التوقيع الصورة الشخصية البيانات الأصدقاء و المنبوذين المواضيع المراقبة معلومات المفضلة الورقة الشخصية المواضيع والرسائل الرسائل الخاصة أفضل المواضيع لهذا اليوم مُساهماتك استعراض المواضيع التي لم يتم الرد عليها استعرض المواضيع الجديدة منذ آخر زيارة لي

calendar

شاطر | 
 

 جدلية العلاقة بين الكتابة والقراءة والإبداع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 629
تاريخ التسجيل : 18/02/2011

مُساهمةموضوع: جدلية العلاقة بين الكتابة والقراءة والإبداع   الأحد ديسمبر 27, 2015 12:15 am

بقلم: ابراهيم أبراش
جدلية العلاقة بين الكتابة والقراءة والإبداع الكتابة من أهم الاختراعات البشرية بل الاختراع الذي لولاه ما وصلت البشرية إلى ما وصلت إليه من حضارة، وما كانت الكتب السماوية التي قامت عليها الأديان وانتشرت، وما كان التواصل بين الشعوب ومراكمة الانجازات. قطعت الكتابة مشوارا طويلا وتعددت أشكالها وأبجدياتها، بدءا من أول اختراع للكتابة 3600 قبل الميلاد وهي الكتابة المسمارية السومرية ثم الهيروغليفية التصويرية المصرية، وصولا لاختراع الآلة الكاتبة (Typewriter) عام 1714م على يد العالم البريطاني هنري ميل – Henry Mill، وأخيرا لكتابة الالكترونية اليوم حيث أصبحت كتابة بلا أوراق وبلا أقلام، فالكاتب يمكنه كتابة مقال أو كتابا ونشره دون أن تلمس يداه قلما أو ورقة. لم تكن الكتابة في مراحلها الأولى مرتبطة بالقراءة كما لم تكن شأنا عاما. كانت في بداياتها حكرا على رجال الدين وشأنا مقدسا تُمارَس داخل المعابد وليس من اختصاص العوام، ثم أصبحت خاصة بالفلاسفة الذين يكتبون غالبا انطلاقا من عقلهم المجرد نظرا لعدم وجود كتابات سابقة يعتمدون عليها أو يستلهمون أفكارها، وبعض الفلاسفة كان يستقرئ الواقع – هناك فرق بين القراءة والاستقراء-، ولذا نلاحظ أن كل كتابات الفلاسفة الأوائل في كل الحضارات اليونانية والصينية والإسلامية لم تكن تُحيل لمراجع وأدبيات سابقة، وإن كان بعضهم يستقرى الواقع ، وفي مرحلة لاحقة ومع مراكمة المعرفة الإنسانية وتوثيقها من خلال المخطوطات والكتب والوثائق أصبحت نوعية الكتابة ترتبط بنوعية وكمية ما يقرأ الكاتب بالإضافة إلى قدرته الإبداعية المستمدة من استقرائه لما يدور في البيئة التي يعيش فيها . مع تطور وتراكم المعرفة الإنسانية أصبحت الكتابة، باعتبارها عملا إبداعيا هادفا، عملية مركبة، تستمد قيمتها ويرتبط تأثيرها من خلال امتزاج الإبداع مع القراءة المُسبقة مع الاستقراء، وكلما كانت قراءة أو مطالعات الكاتب متنوعة ومختارة كلما كانت كتاباته متميزة وغنية في مبناها ومعناها. ومع انتشار التعليم وظهور الثورة التقنية وظهور الانترنيت والكتابة الالكترونية وشبكات التواصل الاجتماعي كل ذلك جعل عملية الكتابة متاحة للجميع، كما سهلت وصولها لأعداد كبيرة من القراء، إلا أن ذلك كان على حساب نوعية الكتابة وجودتها. وإن حدث تراجع في الكتابة الورقية – كتب وصحف – وفي دور النشر التقليدية، ففي المقابل توجد ثورة أو طفرة في مجال الكتابات الالكترونية - من صحف الكترونية وكتب الكترونية ومواقع ومنتديات أصبح عددها بالملايين - . كان المثقف أو العالم أو الكاتب في الأدب والسياسة والاقتصاد والاجتماع وفي مختلف العلوم والتخصصات يكد ويشقى حتى يحصل على المراجع والمعلومات الخاصة بمجال بحثه والتي كانت في الأعم ورقية فقط، حيث لم يكن آنذاك النشر الالكتروني ولا الانترنيت ولا الأقراص المدمجة، وكان مضطرا أن يبحث عن أدبيات موضوع بحثه في المكتبات أو عند مؤلفيها وفي كثير من الأوقات كان يضطر للسفر من بلد لآخر بحثا عن كتاب أو مخطوط أو لمقابلة ذوي الشأن بموضوع بحثه، وعليه كانت الكتابة فعلا إبداعيا. أما اليوم فأي إنسان يستطيع وهو في بيته أن يحصل على غالبية ما يريد من أدبيات تتعلق بموضوع بحثه. لم تقتصر الصعوبة في الحصول على المراجع والأدبيات بل كانت تكمن في النشر أيضا، حيث لا قيمة لإبداع إن لم يصل للجمهور ويؤثر على حياة البشر. كان الكاتب مضطرا لأن يخط عمله بيديه ثم يطبعه إن كان يُحسن استعمال الآلة الكاتبة، أو يكلف أحدا ليطبعه على الآلة الكاتبة ثم يقوم بتصحيح النص المطبوع وإعادته للطباعة، وبعد كل ذلك تأتي عملية النشر حيث كانت الصحف والمجلات ودور النشر محدودة ولا تعتمد عملا للنشر إلا بعد مراجعة وتدقيق، وإن كان الكاتب معروفا فإن نشر عمله يحتاج لوقت لأنه مضطرا لأن يرسله بالبريد العادي – قبل ظهور الفاكس والانترنيت- وهو أمر يستغرق أسبوعا أو أكثر حتى تصل الرسالة لمقر الصحيفة أو دار النشر، وإن كانت الصحيفة أو المجلة في بلد غير بلد الكاتب فتحتاج إلى أيام حتى تنتشر وتوزع عربيا أو عالميا،وإن كان العمل كتابا فكان يحتاج لأشهر لطباعته ونشره . لا شك أن لكل الاختراعات والاكتشافات العلمية أوجه أو استعمالات إيجابية وأخرى سلبية، من الديناميت إلى الاستنساخ، وهو الأمر الذي ينطبق على الانترنيت ووسائل التواصل الاجتماعي. فهذه الأخيرة ساعدت على أن تصبح الكتابة والنشر والمعرفة الإنسانية بشكل عام أكثر يُسرا وأكثر انتشارا، إلا أنها في نفس الوقت ساعدت على انتشار الأفكار الهدامة والقيم المنحلة، كما ساعدت على تفشي ظاهرة سرقة إبداعات ونصوص المؤلفين، ومع أن هذه الظاهرة ليس جديدة بل صاحبت عملية التأليف والكتابة منذ بداياتها إلا أنها أصبحت مع الثورة التقنية أكثر استفحالا وسهولة . كَثُر الحديث في الفترة الأخيرة عن موضوع السرقات الأدبية والعلمية وبتنا نسمع كثيرا مفردات التناص والتلاص، وإن كانت هذه المفردات أقرب إلى حقل الدراسات الأدبية إلا أن الأمر تجاوز النصوص الأدبية ليشمل كل فعل إبداعي في كل المجالات. وفي مجال الدراسات الأدبية وفي الأدب المقارن خصوصا يعود الفضل للأديب والمفكر الفلسطيني عز الدين المناصرة في نحت مصطلح (التلاص) عام 1989 للدلالة على السرقات الأدبية، وذلك في كتابه "علم التناص والتلاص نحو منهج عنكبوتي تفاعلي". التلاص أو السرقات الأدبية تختلف عن التناص، الأول يعني سرقة جهود الآخرين، فكرة كانت أو نصا، بدون أي تغيير، وقد يصل الأمر لسرقة كتاب بكامله أو بحثا علميا أو مقالا أو اختراعا وبالتالي فهي تفتقر إلى الإبداع، أما التَّنَاصُّ Intertextuality فيعنى وجود تشابه أو توارد أفكار بين نص وآخر، وهو أمر وارد لأن الكاتب لا يبدأ من نقطة الصفر، وتشابه وتكرار الأفكار أمر وارد نظرا لانتشار المعرفة والفكر وعملية التثاقف بين المجتمعات وحتى داخل المجتمع الواحد، ووجود الحس الجمعي تجاه قضية أو موضوع ما. نعم قد تتشابه الأفكار وقد يستلهم كاتب من كاتب فكرة ما أو يكون الواقع مصدر استلهام مشترك لعديد من الكُتاب أو كما قال الأديب العربي الجاحظ :"المعاني مطروحة في الطريق"، ولكن الخطورة في أن يسرق شخص ما وخصوصا إن كان أكاديمي أو مثقف أو سياسي معروف كتابات الآخرين أو جزءا منها حرفيا وينسبها لنفسه دون الإشارة إلى الكاتب الأصلي. أما الكتابة كعمل إبداعي فهي جهد شخصي يمتزج فيه، الإبداع العقلي بمعنى الإتيان بالجديد من فكر أو تصور أو خيال وتخيل أو إعادة كتابة أو تناول موضوع قديم بأسلوب جديد أو منهج جديد، مع الجهد الذهني والجسدي في القراءة والإطلاع على ما كتبه السابقون، مع التواضع العلمي والذي يعني أن الكاتب والمُبدع الحقيقي هو الذي يؤمن أن لا حدود للمعرفة وان الإنسان يعيش ويموت جاهلا، ويعترف بفضل الآخرين من الأحياء والأموات الذين استلهم أفكارهم بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، كما أن الكاتب والمثقف الحقيقي هو الذي يكتب لأنه يؤمن بأنه مكلف برسالة أخلاقية ووطنية عليه القيام بها دون انتظار أجر أو مقابل ، كما أنه يعمل بصمت حيث لا يسعى للشهرة، وإن جاءت فلا تصيبه بالغرور. احترم المثقفين والكُتَاب – مع الإشارة إلى أنه ليس كل من كَتَب يعتبر كاتبا- الذين يستلهمون أفكاري واسعد بذلك، ولكن لا احترم الذين يسرقون كتاباتي وخصوصا إن كانوا أكاديميين أو مسئولين سياسيين، وإن كان الانترنيت سهل عملية الكتابة والنشر فإنه في نفس الوقت جعل من السهل اكتشاف الكتابات المسروق !.
[وحدهم المديرون لديهم صلاحيات معاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://media-info.alafdal.net
 
جدلية العلاقة بين الكتابة والقراءة والإبداع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة الاخبار المحلية و الدولية  :: الاخبار :: مقالات وتحليلات-
انتقل الى: